كيدهنّ عظيم!

| 08-03-2016

لن يمكن وقف التدهور في منطقتنا طالما بقيت النساء معطَّلات عن الفعل: المشاركة في الإنتاج وفي القرار. بل نلحظ أنه كلما اشتد التدهور، وازدادت فرعنة القوى التي تديره، كلما جرى الإمعان في اضطهاد النساء وإقصائهن بدعاوى شتى، منها ما يتوسل الدين، وهو مجال واسع لتفسيرات بحسب الأهواء، ومنها ما يقدِّم مبررات "عقلانية"، اجتماعية واقتصادية (كالإخافة من زيادة البطالة أو من التفكك الأسري

مواضيع
الجزائريات والحداثة الجامحة من دون مقدمات

لم يكتفِ المستعمر الفرنسي في الجزائر بالاستيلاء على الأراضي والممتلكات، بل هجّر أعدادا هائلة من السكان، متسبباّ بتفكيك دائم للمجتمع الجزائري. وللإمعان في ترسيخ هذه النتائج، عمدت سلطات الاستعمار إلى تطوير "قانون إسلامي جزائري" قامت بتبسيطه ثم فرضه، ما أدى إلى تشوه عميق في القانون الإسلامي الفعلي وبالتالي في ممارساته. وسعياً لتفريغ المجتمع الجزائري من قيمه، هيمن المستعمِر على


سيدات كلثوم آيت مولاي محند

سيدات كلثوم، شابة مغربية انخرطت في العمل السياسي وهي ما زالت في مقتبل العمر، فهي من مواليد 1984 بمدينة الدار البيضاء. كان ذلك سنة 2003. بعد حصولها على شهادة البكالوريا في العلوم. اختارت التسجيل في مركز تكوين المعلمين والمعلمات بمدينة طاطا الواقعة بالوسط الشرقي للمغرب، على الحدود مع الجزائر. اختيار هذه المدينة لم يكن اعتباطياً، بل هو رجوع إلى الجذور الجغرافية لوالدها الذي اضطر إلى الانتقال إلى


نجوى الكبيرة

تحوم نجوى الصغيرة حول جدّتها، نجوى الكبيرة. تتفقّدها، تلمس أقدامها، تضحك وتصرخ وتبتعد عنها ثم تلتف حول الكرسيّ لتحاول أن تدفع العجلات وتأخذ جدّتها المُقعدة "باي". ابنتي التي بدأت لتوّها تمشي وصار لحذائها اسم خاص به، مشغولةٌ طول النهار باكتشاف السر الذي يجعل جدّتها، أمّي، غير قادرة على الترجّل مثلنا كلّنا. حين تجتهد نجوى الصغيرة لتتسلّق أقدام جدّتها لتجلس في حضنها، تجتهد الجدّة بالقدر


نساء أكبر من الحرب

مشاركة النساء اليمنيات في ثورة 2011 كانت إحدى أكبر المفاجآت التي أدهشت العالم، لكن هذا الزخم لم يستمر، فقد تم إقصاء النساء من الثورة والسياسة بشكل ممنهج..


منى مينا: الحالمة التي لا تعرف المستحيل

للحق قوة، رغم ندرة تلك اللحظات التي ينتصر فيها الحق بقوته الذاتية كنتيجة حتمية يفرضها ببساطة منطقه واتساقه مع الفطرة السليمة. لكن ألِلحق جمال؟ إن أردت إجابة فلتنظر إلى الطبيبة المناضلة منى مينا. ستخبرك صورة وجهها الباشة بـ "نعم" وهي تستمع لمحاوريها، ثم بصوت رقيق حاسم تفصل الأمر بردود لا تعرف المواربة، على قدر منطقية طرحها تُشعِرُك أنها تتحدث بلغة البداهة، تقولها واضحة: "إحنا مش


ألبستني كشجرة.. سماور وحكايات وحب

لمحة من أمي الكثيرة .. لكن لن أصدّق أن أحداً يشعر بالحنين إلى يوم الخميس في سبعينيات القرن الماضي. حيث تقوم قيامة البيت قبل يوم العطلة الوحيد (الجمعة). صرير الغسالات اليدوية وبخار الماء المفعم بروائح "أدوية" الغسيل التي تتصاعد من برميل غلي الثياب البيضاء والطشوت المتعددة للتبريد والشطف والنقع بالنيلة. استنفار شامل، تُنزع الملاحف والأغطية


أضواء على أول مجلة نسائية عربية

مجلة "الفتاة" لصاحبتها هند نوفل، هي أول مجلة عربية تخاطب النساء بوجه خاص وتهتم بشؤون المرأة. وتنتمي هند إلى عائلة مسيحية، والدتها مريم النحاس (1856-1888) مؤلفة كتاب "معرض الحسناء في تراجم مشاهير النساء"، ووالدها نسيم نوفل (1846-1903) من فضلاء طرابلس الشام، وله عدد من المؤلفات والأعمال الأدبية، وكان يتولى إدارة مكتب المجلة. وقد هاجر الأبوان إلى مصر في سبعينيات القرن التاسع


ليلة مع النساء

ألقت بي الصدفة في أحد الشوارع التي تراكض على "زفته" البالي جنود بكامل معداتهم القتالية، وراء أطفال أسلموا أجسادهم للريح وركضوا في أزقة تحدّها بيوت متلاصقة ببعضها البعض، تدعمها ألواح صفيح أحيانا أو جدران إسمنتية مصبوغة بشعارات عن الحرية وعصافير الجنة. ثلاث نساء ركضن وراء أحد الجنود، وهنّ يصرخن ويمددن أيديهن إلى السماء. تعلق بثوب إحداهن طفل يزعق خائفاً، فالتفتت نحوه والتقطته


ذوو الإعاقة في الأردن: منبوذون ومرفوضون!

يستمر اليوم وضع 13 في المئة من سكان الأردن خارج الحسابات الرسمية والمجتمعية، وتتزايد العقبات في وجههم، معطّلة عليهم حياتهم ومقْعّدة ممارستهم لأي نشاط عادي بسبب كونهم أصحاب إعاقة. المجتمع يرفض أن تكون شخصاً معاقاً في الأردن لا يعني فقط أن تلازمك النظرات الغريبة المتفحّصة لإعاقتك منذ الصغر وحتى الوفاة، لكنه في حالاتٍ كثيرة يعني أن تخجل منك العائلة وتخفيك عن أعين الناس أو تربطك


حراك قضائي لافت في ليبيا أشعلته مسودة الدستور المثيرة للجدل

مروان الطشاني* بداية شهر أكتوبر 2015، أعلنت لجنة العمل التي انبثقت عن الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور الليبي عن حصيلة أعمالها.[1] وقد أثار هذا الإعلان ردة فعل كبيرة وسريعة في الوسط القضائي لم يتوقعها أغلب المتابعين ولم يحلم بها أكثر المتفائلين احتجاجا على أحكام باب السلطة القضائية. وكانت بداية هذا الحراك القضائي ارتجالية، لكن معبرة من خلال تنظيم أعضاء الهيئات القضائية للعديد من


المجال العام في دول الخليج

استثمرت الأنظمة الحاكمة في الخليج في المؤسسات التقليدية منذ تشكل المفهوم الفوقي للدولة في المنطقة بعد اكتشاف النفط، وذلك لغايتين أساسيتين: الأولى محاصرة تخلّق مجال عام مستقل ومؤثر. والثانية بناء منظومة مسيطرة على الفرد والمجتمع ومقولِبة له وفق ما تراه النخب السياسية والاقتصادية، وموجِهة له لتوليد شبكات مصالح علائقية تكفل الحد الأدنى من العيش، على حساب منظومة القيم الإنسانية الكلية القائمة، في


أبجديات التنمية الفلسطينية من المركز إلى الأطراف

كلما يقطع مواطن فلسطيني مسافة تزيد عن بضعة كيلومترات بين بيته وأماكن عمله وتسوقه وزيارته للأصدقاء أو الأقرباء، فإنه يجتاز العديد من الحدود، بعضها ظاهرة وأخرى غير مرئية. وقد اصبح ذلك جزءاً من الحياة اليومية، يكاد يُغفَل لولا الانفجارات والصدامات والتظاهرات التي تنشب من حين إلى آخر عند نقاط التماس مع الاحتلال والجيش الإسرائيلي. فالحدود في فلسطين عديدة ومتنوعة. هناك "الخط الأخضر" (خط


عن الطائفة والدولة في العراق

هنالك منطقان متضادان في مقاربة العلاقة - والصراع - بين الطائفة والدولة في العراق والمنطقة. الأول هو ذلك الذي تتباه النخب "العلمانية"، الليبرالية واليسارية (مع اختلاف منطلقاتها)، ويرى الطائفة بمنظور سلبي كونها تمثل جماعة تنتمي الى فضاء ما قبل الدولة الحديثة، وتتعارض بالتالي مع القيم التي تتبناها تلك النخب، بينما يميل المنطق الثاني الى النظر للدولة باعتبارها كياناً ثانوياً وعابراً


متى يستفيق الفكر الاقتصادي العربي؟

الخاصية الرئيسية للعالم العربي هي هيمنة الاقتصاد الريعي عليه، أكان ريعاً نفطياً أو جيوبوليتيكياً أو ناتجاً عن الهجرة... وتبدو الخاصية الجوهرية الثانية، هي انعدام العدالة في الوصول إلى الثروات بين النخب السياسية.


فكرة
عفو رئاسي عن بعض المعتقلين في مصر

في "وقفة" عيد الأضحى، صدر في مصر قرار عفو رئاسي شمل 100 معتقل سياسي في أكثر من قضية (قضية مسيرة الاتحادية، قضية مجلس الشورى، قضية جنح المنشية، قضية صحافيي قناة الجزيرة الإنكليزية). هناك من هلّل للقرار واعتبره عيديّة ومنّة تستوجب الشكر، بينما رأى آخرون القرار كرشوة يقدّمها الرئيس المصري للمجتمع الدوليّ ولواشنطن تحديداً، لأنه أتى قبيل سفره إلى مقرّ الأمم المتحدة في نيويورك. هذه آراء


سَـتـصِـلـيـن!

عمل مشترك لمحمّد بدارنة مع سهام كراجا (فلسطين)