النساء: ولّى ذلك الزمان!

هذه نصوص من بلدان متعددة من العالم العربي، تقول كلها كيف تحولت مسألة مكانة المرأة من قناعات تتبناها مجموعات من البشر الى قيم..
2019-03-12

نهلة الشهال

أستاذة وباحثة في علم الاجتماع السياسي، رئيسة تحرير "السفير العربي"


شارك
ريم يوسف - سوريا

يوم المرأة العالمي مناسبة للتوقف أمام ما تحقق من منجزات – وهي كبيرة – وأمام الطريق الذي ما زال أمام النساء لقبر عالم استعبادهن بالدونية والاحتقار. يثبت الواقع، كل يوم، وفي كل مكان، أنهن جديرات: هكذا بالإجمال الذي يلخص الحياة. ويثبت أن ما يُحكى عن قصورهن وضعفهن الخ.. هو خطاب لتبرير استتباعهن. وقد صار خطاباً متهافتاً بالقياس الى الواقع، حيث هن منتشرات في كل الميادين، فاعلات ومسئولات وحتى مبْرزات.

هذه نصوص من بلدان متعددة من العالم العربي، تقول كلها، على تفاوت الوضعيات التي ترسمها، كيف تحولت مسألة مكانة المرأة، وبالتالي حقوقها، من قناعات تتبناها مجموعات من البشر، نساء ورجالاً، الى قيم. هذا هو الانجاز الأكبر الذي ينبغي تسجيله في هذا اليوم/المحطة. وعلى ذلك، فما زلنا نشق بخطواتنا كلها طريق التحرر.

منى سليم | تحية إلى "المارات" بقلب تجاربنا المريرة
منى علاّم | الحراك في السودان بأصوات نسائه
ريم مجاهد | الفتاة صاحبة أكبر "لا"!
أماني عويس، فؤاد غربالي | نساء يكتبن المعتقل: عن الأسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال
رابحة السودانية | "مُنَبْرَشات": مِنْ فضح المتلاعبين بعواطف الشابات إلى فضح الأجهزة الأمنية في السودان
سارة زيدي | الإعلام التونسي: بين مسرحيات هزلية وانحطاط بلا حدود

مقالات من العالم العربي

أسئلة، ولا شيء سواها

لا، ليس الجواب لفظياً، ولا شعاراتياً، ولا حتى بديهياً، وهو الأهم. لا، لا يكفي التمسك بالمبادئ، على أهميته. بل لا يكفي وجود قناعات مُحرِّكة للفعل، طالما أنه يمكنه أن يكون...

للكاتب نفسه

أسئلة، ولا شيء سواها

لا، ليس الجواب لفظياً، ولا شعاراتياً، ولا حتى بديهياً، وهو الأهم. لا، لا يكفي التمسك بالمبادئ، على أهميته. بل لا يكفي وجود قناعات مُحرِّكة للفعل، طالما أنه يمكنه أن يكون...

كيف الخروج من استعصاء أوضاعنا؟

الثورة المضادة تجعل من كل تحريك للمستنقع الآسن تهديداً بوقوع العنف الدموي، حتى صار الناس يريدون "الستر" ويتخلون عن أحلامهم بغد افضل وعن أي أمل... فكيف يمكن للتغيير أن يتحقق؟