باختصار..

عادت النفايات تتكدّس في شوارع بيروت بطريقة مدهشة. وما زالت الكهرباء منقطعة عن أحياء مدن العراق وقراه، كما تنهش البطالة أهل مصر، وما زال السوريون يغادرون بالملايين بلادهم المنكوبة بفعل فاعل، وأما الجزائريون فيعرفون مبلغ الفساد ويبلعون الموس مخافة الأعظم، وهناك ما يقرب من ثلث السعوديين يدانون خط الفقر.. ولكنهم محجوبون. ويمكن الاسترسال لوصف الوضع في كل بلد، بالخصوصيات العائدة لكل مكان وفي الوقت
2015-09-03

نهلة الشهال

أستاذة وباحثة في علم الاجتماع السياسي، رئيسة تحرير "السفير العربي"


شارك
أحمد السوداني - العراق

عادت النفايات تتكدّس في شوارع بيروت بطريقة مدهشة. وما زالت الكهرباء منقطعة عن أحياء مدن العراق وقراه، كما تنهش البطالة أهل مصر، وما زال السوريون يغادرون بالملايين بلادهم المنكوبة بفعل فاعل، وأما الجزائريون فيعرفون مبلغ الفساد ويبلعون الموس مخافة الأعظم، وهناك ما يقرب من ثلث السعوديين يدانون خط الفقر.. ولكنهم محجوبون. ويمكن الاسترسال لوصف الوضع في كل بلد، بالخصوصيات العائدة لكل مكان وفي الوقت نفسه بسمات مشتركة وأولها تشابه "الملفات": فعلى الكهرباء والماء المفقودين أينما كان، وعلى البطالة المعممة، فلا تعليم ولا صحة عامين.. ويُفتقَد لسائر الحاجات الأساسية. الأخطر أن السلطات لا تمتلك تصورات وطنية عامة، بل يسود مزيج من انعدام مريع للكفاءة، واستهتار بالشأن العام، واستسهال النهب بشكل علني أو يكاد، بينما يطغى انشغال أهل السلطة في كل مكان من المنطقة بتعزيز بقائهم في السلطة، ويختصرون بها "اللعبة" السياسية، بكل ما تتضمنه من تناحرات ومن تلاعبات في آن. استُثمِر في الانقسام المذهبي في بعض الأماكن، أو في "الحرب على الإرهاب" في أخرى، وغالباً في كليهما معاً. واستُثمِر ــ وبكل الوسائل ــ في دفع الناس إلى استبطان العجز والرضا بأشكال الموت المتنوعة، المباشرة وغير المباشرة، البطيئة والسريعة.
هكذا تُختصر مسألة الحكم بالإمساك بالسلطة، وتُختصر مسألة السلطة بإدارة "دنيا" لشؤون المجتمع، وهي دنيا إذ تتميز بالفشل التام تجاه كل الشؤون العامة، وباللجوء إلى القمع بالرصاص إذا لزم الأمر، وبكمّ الأفواه. نموذج لبنان معبِّر للغاية. طواف النفايات في كل شوارع بيروت (وهي على ما هي عليه من رمزية تجسيدها لبشاعة الموقف)، كان متوقعاً قبل أشهر من حدوثه، ولكنه تُرك يقع بلا اكتراث. ثم تركت النفايات تتراكم لأسابيع وأسابيع لأن أطراف السلطة كانت متخاصمة حول نسب أرباح الشركات المستزْلِمة عندها.. ثم نُقلت النفايات إلى مكان وُصف بالمؤقت، ثم عادت تتراكم كما من قبل. وأحاط بكل ذلك إجراءات متخبطة، جدارٌ ينشأ ويُفك، وفض عروض ثم إلغاؤها، وقبلهما رصاص ومسيل للدموع منذ اليوم الأول، على تظاهرة سلمية تماماً، ثم اتهامات للحراك وللقائمين به تتضارب بشكل مضحك: السلطة وسيلة للحصول على الثروة، والثروة تتأتى من النهب. هكذا وباختصار..


وسوم: العدد 159

للكاتب نفسه

"كاريش": حقل كل الصفقات

"كاد المريب أن يقول خذوني"! يمكن توقّع تغليب الحسابات والأغراض الصغيرة والذاتية لمسؤولين لبنانيين في هذه القضية الوطنية الكبرى، خاصة في ظل انهيار البلد. وهي تبدأ من المساومة على ملفات...

لبنان: ذلك "التغيير"!

ذهب إلى غير رجعة لبنان القديم الذي نشأ وفق صيغة "الميثاق الوطني" أو التسوية بين نخبه في ذلك الحين، لأنّ شروط هذه الصيغة انتهت دولياً وإقليمياً وداخلياً كذلك. لم يعد...