خضر عدنان.. سلاماً

نهلة الشهال | 22-10-2015

قال في المرة الماضية إنّه أضرب عن الطعام لمدة 66 يوماً لأنه يُحب الحرية، وأن فعله لا يبتغي الموت. الشاب الذي اختار ـ على الرغم من امتلاكه شهادة في الرياضيات الاقتصادية من جامعة بيرزيت ـ أن يكون خبَّازاً في قريته عرّابة قرب جنين، لأن "الاستقلال المادي هو أيضاً استقلال سياسي"، يُضرب عن الطعام مجددا منذ 47 يوماً. لا يفهم الإسرائيليون، لا يمكنهم! يفعل الرجل ويلامس الموت وقد يرحل

مواضيع
سدُّ النهضة بعد التوقيع على وثيقة الخرطوم

بنهاية العام 2015، التأم بالخرطوم الاجتماع الرابع لوزراء الخارجية ووزراء المياه في كلٍ من إثيوبيا ومصر والسودان، لمناقشة المسائل العالقة بين الأطراف الثلاثة حول سدِّ النهضة. الاجتماع مواصلةً لاجتماع الوزراء الستّة الثالث قبله


الغاز الطبيعي فى مصر.. فرحٌ تلاحقه انتكاسات

"إنتاج وفير قادم في الطريق ليغير وجه الحياة في مصر".. هي الجملة الأثيرة لدى كل حكومة مصرية عند زف بشرى (حقيقية أو مصطنعة) لمشروع ما، يحاول الحاكم ورجاله من خلاله أن يحجزوا لأنفسهم مكاناً في كتب التاريخ أو مكانة معنوية تقيهم الغضب الشعبي المكتوم، الذي يختمر دوماً ثم ينفجر من دون إنذار وبلحظة غير متوقعة. البشرى الأخيرة تلت إعلان شركة إيني الايطالية عن حقل ضخم للغاز الطبيعي بالمياه


"التعذيب" في مصر.. سلاح الدولة الذي ينقلب عليها

تجاوزات فردية أم منهج أصيل، عود على بدء أم تزايد وتيرة الفعل لا أكثر؟.. اختيارات وتأويلات لا تستطيع أي منها أن ترفع أثر جرح واحد عن جسد مواطن تعرّض للتعذيب داخل السجون المصرية. الإجابة الأكثر واقعية التي يؤكد عليها المراقبون المحليون والدوليون لشؤون مناهضة التعذيب، أن الوتيرة زادت بشكل غير مسبوق عقب عزل محمد مرسي إثر موجة احتجاج شعبي واسعة. وهو تزايد يؤكد أن التعذيب لم يكن تجاوزات فردية بل...


قرى اليمن: تقنيات نوح على سفينة بيل غيتس

آخر رواد سفينة نوح يقتني أحد برامج مايكروسوفت. إنه حلقة الوصل الأخيرة على الأرض بين عصر الطوفان وعصر بيل غيتس. يبادل قنينة من سمن بقرته ببطاقة تحك لتسديد هاتفه النقال. عصر ما قبل العملة النقدية، وما بعد ثورة المعلومات.وحدها القرى وجيلها الذهبي في اليمن باذخة التاريخ والبساطة والدفء، تمتلك هذا المزيج الزمني /الحضاري، ساخرة من قائمة مدن التراث العالمي لمنظمة اليونسكو لأنها تجاهلتها. ذلك


مستقبل الحركة النقابية العربية ودروس الماضي

أعاد الزلزال الاجتماعي الحاصل في المنطقة العربية، طرح الأسئلة الأساسية أمام الحركة العمالية ومنظماتها النقابية، حول دورها في المجتمع، وعلاقتها بالدولة والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني الأخرى، كما حول مشاركتها في تبني الخيارات الاقتصادية والسياسات الاجتماعية، وكذلك حول هياكلها وبناها التنظيمية وأدوات عملها. فما يجري اليوم على أرض الواقع في الساحات العامة ومواقع العمل، يشكل فرصة تاريخية


المغرب.. نساء الدرجة الأولى

محطة «الدار البيضاء المسافرين» في قلب المدينة. من هنا تنطلق «قطارات الخط» التي تربط بين مئات المحطات على طول 2109 كيلومترات في المغرب. من هنا ينطلق 36 قطاراً حضرياً يجوبون الدار البيضاء. من هنا يمر 18 قطاراً يومياً يربطون مراكش بالدار البيضاء. من هنا ينطلق قطار كل نصف ساعة يربط الدار البيضاء بالرباط من السادسة صباحاً حتى السادسة مساء. وقد تمّ تشغيل 24 قطاراً من


ذاكرة بغداد آيلة للسقوط

في عشرينيات القرن الماضي، اقتحمت جاموسة هائجة أثناء استعراض كشافة المدارس الابتدائية بحضور الملك فيصل الأول وبعض من وزرائه، ساحة القلعة في أول شارع الرشيد. قامت قوّات الشرطة حينها بإطلاق النار على الجاموسة، وحبس صاحبها، بسبب مخالفة مالكها القوانين بعدم وضع عصا كبيرة في قدمها كي تعيق حركتها، كما كان متعارفاً عليه. بعد عشرة عقود من تلك الحادثة، عادت جاموسة الخراب لتلطم بأرجلها كل شيء، وتخرّب


تاريخ العنف في مجلس النواب الأردني

الزمان: 10 أيلول/ سبتمبر 2013. المكان: مجلس النواب الأردني. الحدث: نائبٌ يقتحم قبة المجلس ببندقية كلاشنكوف قاطعاً نقاشاً ديمقراطياً ـ إلى حد ما - لينهي برصاصتين خلافاً في وجهات النظر نشب بينه وبين زميل في الجلسة السابقة.في الجلسة التي سبقت حادثة الكلاشنكوف، والتي عقدت في 8 أيلول/ سبتمبر 2013، كان نجم المشاجرات النيابية، النائب يحيى السعود، يمارس التشويش على رئيس الوزراء الأردني عبد


أزمة الجفاف في إقليم الجزيرة السوري

بدأت، منذ منتصف العقد الماضي، التغيرات المناخية الكونية ترخي بظلالها الثقيلة على البيئة المحلية السورية. حلَّ الجفاف في عموم البلاد، لكن إقليم الجزيرة كان ضحيته المباشرة، حين ترافقت موجات الجفاف الأسوأ في تاريخ المنطقة مع انهيار المخزون الاحتياطي من المياه الجوفية في أحواض الأنهار الرئيسية. وهذا الانهيار ما كان ليحدث لولا التوسع بغير ضوابط في حفر الآبار لمرافقة التمدّد الشره في خطط الزراعة


اختطاف ليبيا

ويلٌ لأمة تستقبل حاكمها بالتطبيل وتودِّعه بالصَّفير، لتستقبل آخر بالتطبيل والتزمير... ويلٌ لأمة مقسمة إلى أجزاء، وكل جزء يحسب نفسه فيها أمّة.جبران خليل جبرانوصلتني مؤخّراً رسالة من عبد المجيد العقيلي ــ الجراح الاستشاري الذي تدرّب في بريطانيا وأحد أبطال الثورة الليبية المغمورين - يعبّر فيها عن الألم الشديد إزاء الحال الذي بلغته أمور موطنه. ومجيد واحدٌ من بين كثيرين شاركوا في


عودة فرانز فانون

الرجل الغامض الذي وقف وراء نافذة مكتبي لحظات ليُعدّل من وضع قبّعته، قبل أن يمضي في طريقه، كان زنجياً بالغ الأناقة وخط الشيب فوديه. خلته لوهلة مُمثِلا أميركيا ببذلته البيضاء وطوله الفارع وحضوره القوي. لم أر غير جانب وجهه وصدغه البارز، لكنه بدا لي مألوفا. قمتُ من المكتب وفتحتُ النافذة لأتأكد من أنّه الشخص الذي كان اسمه يجول بخاطري. إلا أنّه ولّى مغادرا حديقة القسم بمشية واثقة، قبل أن يتوارى


العراق: مشروع دولة محكومة بالاهتراء

يبدو أن اهتراء الدول أمر قائم أو ممكن الحدوث. لا نعني بذلك حالة «الدول الفاشلة»، فالحكم الحالي في العراق لم يدخل السجلات الرسمية المعلنة عن الدول الفاشلة، الا انه دخلها فعلياً وواقعياً، إذا اعتمدنا المقاييس المعيشة. واذا حدث وأدرج العراق في القائمة المذكورة، فانه سيحتاج حتماً لجملة من الشروح كي تُبرَّر لماذا يمكن لدولة، كانت قبل العام 2003 دولة فاعلة، في بلد يتوفر على


سجون تونس : واقع الفضاء، وآمال الإصلاح

 علـى بعد بضعه كيلومترات غرب العاصمة تونس يربض سجن المرناقية ممتد الأطراف هادئا يكاد الواقف امام بوابته الزرقاء الحديدية يظنه مهجورا. فأسواره الحصينة لا تسمح بالكشف عن الحياة التي تسري في أرجائه، حيث ستة آلاف سجين ومئات من الأعوان الذين يقاسمونهم أيامهم الطويلة.ولكن السجن- القرية، على اتساعه، ضاق مؤخرا بساكنيه، فقد بني ليستقبل خمسة الاف نزيل. إكتظاظ دفع العدد الإضافي الكبير،


مصر بين خطوط الحرب والإقصاء والحرية

الحرب هي الوصف الأدق لما يحدث الآن في مصر، ولكنها ليست حربا أهلية بالمعنى الدقيق. وجاءت نتائجها صريحة لتعلن هزيمة التيار الإسلامي، وكانت اللحظة الحقيقية لميلاد ذلك الحدث ليس تحرك الجيش المصري بل الشعب المصري. فهزيمة ذلك التيار تكمن في الإزاحة الشعبية لا في الإطاحة السلطوية. 30 يونيو كان إعلانا عن موت الخطاب الإسلامي الذي هيمن طويلاً على المجتمع. إلا أن الحرب لم تعد المعضلة الرئيسية أمام


عاملات المنازل في السعودية وظاهرة المجرمات ـ الضحايا

البيت هادئ. تحاول الأم فتح الباب لكنّه موصدٌ من الداخل، تصرخ، تعالجه بضربات قوية علّه يفتح، تنادي على ابنتها، لكن أحداً لا يجيب. تتصل بالأب، لا بدّ من أنّ مكروهاً أصاب مَن في الداخل، إبنتها ذات الأعوام الخمسة وخادمتها. حدسها أصاب، الخادمة ذبحت الطفلة من الوريد إلى الوريد.لم تكن تلك الحادثة هي الأولى التي تحصل فيها جريمة مروعة على يد الخادمة. فالمملكة التّي يستخدم 88 في المئة من


انتصارات عمالية برغم المعركة الدستورية

انتصارات جديدة، وإن جزئية، أحرزها عمال مصر في معركتهم الممتدة مع السلطة الحاكمة. كانت الأجواء مستقطبة حول المفاجأة التي طرحها الرئيس مرسي، مساء يوم 21 تشرين الثاني/ نوفمبر 2012 على الشعب المصري بإعلان دستوري فريد في نوعه، ومفزع في مآربه، لأنه يلغي عملياً سائر السلطات ويؤسس للاستبداد. وبإزاء المقاومة المتنوعة التي انتصبت في وجه ذلك الإعلان، وأدت إلى ما عرف بـ«موقعة الاتحادية» (اعتداء


العراق بعد عشر سنوات على 2003

البلد أدمن الفجيعة ودجَّن الموت، حتى غدت أرض الرافدين مرتعاً لملائكته الذين لم يجدوا ما يكفي من الوقت للانتقال الى مكان آخر. حملت واشنطن على أكتاف مشاريعها من تبقى من جنودها وآلياتها في العراق، بعد احتلال أوشك أن يُطفئ شمعته العاشرة، لكنها خلَّفت ما هو أكثر فتكاً من الجنود والطائرات والدبابات: القنابل الفراغيَّة والعنقوديَّة، والقنابل القذرة، والقنابل الذكيَّة، وغازات سامة، وأسلحة كيميائية


فكرة
«شجرة فوبيا»

قام تنظيم «الدولة الاسلامية في العراق والشام» (داعش) يوم الجمعة الماضية (22 تشرين الثاني/نوفمبر) بقطع «شجرة الكرسي»، وهي شجرة بلّوط تقع قرب بلدة أطمة السورية، يزيد عمرها عن 160 عاماً، وتُعتبر مزاراً لأتباع الطائفة الأيزيدية. الفعلة تتجاوز تهديد وجود الأقليات، وهموم الحفاظ على البيئة، والأمكنة التراثية. هو سلوك يلامس الخوف من الرموز، لا الدينية فحسب، بل تلك التي


لمناهضة العنف ضد النساء، تظاهرة في الرباط في «اليوم الدولي لمكافحة العنف ضد المرأة» (يوسف بودلال ــ رويترز)

لمناهضة العنف ضد النساء 25 تشرين الثاني/نوفمبر هو «اليوم الدولي لمكافحة العنف ضد المرأة». وفي حين تغيب الإحصاءات عن العنف ضد النساء في المنطقة العربية، فقد أشار تقرير منظمة الصحة...