محنة مثليي الجنس في المغرب

ساد طويلا اعتقاد بأن المِثْلي مصاب بلعنة، وأن روحاً شريرة تسكنه، والتالي وجب ربطه بشجرة وضربه، أو عزله بعيدا وسجنه لطرد الروح الشريرة التي تسكنه. ولكن 4 في المئة من سكان العالم يولدون مثليين. ويصعب معرفة عدد المثليين الحقيقي أو الأقرب إلى الحقيقة في المغرب، نظرا لغياب الحريات الفردية وخوف أو وجل المثليين والمثليات من التعبير عن ميولهم الجنسية، وغياب مؤسسات تعنى بالإحصاء مشهود لها بالحرفية والمهنية، لإنجاز مسح دقيق...


وجوه اليمن الجميلة!

نهلة الشهال | 27-07-2016

أصحابها هم ماجد وفارع ونبيل وعبده ورضية وسارة ووميض وبشرى... وعشرات سواهم ممن نعرفهم بشكل مباشر وخبرْنا أفكارهم ومواقفهم على صفحات ملحقنا، وغيرهم كثر بالتأكيد، الذين لولاهم لمات الناس غماً أو لأكلوا بعضهم بعضاً، ضيقاً بالظلم ويأساً من الظروف القاتلة. وهم يدْعون إلى انتهاء القتال الأهلي المدعوم إقليمياً بشدة، والمحاط دولياً بعدم الاكتراث..

لماذا ينهار التعليم في تونس؟

تعيش المنظومة التربوية التونسية، خاصة العمومية منها، خلال العقد الأخير فترة هي الأسوأ والأحلك في تاريخها منذ ما بعد الاستقلال. وقد مرت في السنتين الأخيرتين إلى ما هو أقرب للتردي والانحطاط. ويعود ذلك لعوامل عديدة


إلغاء شهادة البكالوريا المصرية!

عقب غضب وتظاهرات طلاب البكالوريا المصرية اعتراضاً على ما حدث في امتحانات هذا العام من تسريب لأغلب الأسئلة ومن غش، وغيرها من الأزمات التي شهدتها أعمال الامتحانات، حتى وصل الأمر...

تحالف "الشيخين": لكلّ مقام مقال!

محمد سميح 2016-07-28

الانتخابات الرئاسية والتشريعية الأخيرة في سنة 2014، أعادت خلط الأوراق لتفرز خريطة سياسية بقطب واحد انصهر فيه الإسلاميون والليبراليون في ائتلاف هجين تشدّ مكوّناته الرغبة في الحكم والخوف من المواجهة.

قصص عن "قمّة الخيمة" في نواكشوط

فُضّت جلسة الخيمة وتفرّق الذين اجتمعوا تحت ظلّها وشاركوا في أعمال القمة العربية الـ27 التي اقتصرت على يوم واحد في 25 تموز/ يوليو، عكس العرف المتّبع سابقاً. قمّة اليوم الواحد...

غزّة: الوجوه المُختلفة للحصار

رامي خريس 2016-07-27

حين غادرتُ غزّة في العام 2011، وكان الحصار الإسرائيليّ قد أرخى بغمامة سوداء ثقيلة على الأحوال المعيشيّة والقدرة الشرائيّة للناس لبضع سنواتٍ آنذاك، كان العديد من المشاريع الصغيرة كمحال البقالة...

رمضان كريم من فلسطين

التمّ شمل الحارة على مائدة إفطار واحدة في ساحة بيت احدهم. طبعا مع اللّمة، كانت الوجبة الرئيسية "هش ونش"، والوجبة الرئيسية الثانية "كبّه نيّة"، والوجبة الرئيسية الثالثه "فتُّوش"، والبداية طبعا...

عيب.. شديد!!

الدول الست الأكثر غنىً تستضيف أقلّ من 9 في المئة من اللاجئين في العالم"! هي تملك 56.6 في المئة من الاقتصاد العالمي، ويسكنها 3.5 مليون فقط من اللاجئين، وبالمقابل يتوزع حوالي 12 مليون لاجئ على كلّ من الأردن وفلسطين ولبنان وتركيا وباكستان وجنوب أفريقيا، وهي دول لا تشكل اقتصادياتها مجتمعة أكثر من 2 في المئة من الاقتصاد العالمي. نشرت هذا صحيفة الغارديان البريطانية كتلخيص لتقرير صادر مؤخراً عن منظمة "أوكسفام"


ربيع مصطفى | 28-07-2016

حكايا من فلسطين

حكايا لناس فلسطين موزعة بين القهر اليومي وبين الأمل والتحدي اللذين لم ينجح الاحتلال في اغتيالهما. هذه المرة صور من قرية وادي فوقين قرب بيت لحم، وقرية جسر الزرقاء قرب...