من أرشيف "السفير العربي": حلقات تصفية مصانع مصر

"خطط" السلطات المصرية المتلاحقة لتفكيك الصناعات الوطنية الكبرى، مراجعة لأبرز المحطات.
2024-05-30

شارك
همام السيد - سوريا

السفير العربي

بمناسبة الأول من أيار/مايو، اليوم العالمي للاحتفال بنضالات العمال، ننشر هنا عناوين من نصوصٍ، أنتجها "السفير العربي" خلال السنوات الماضية - مع روابطها - تتناول تحديداً "الخطط" التي اعتمدتها السلطات المصرية المتلاحقة لتفكيك الصناعات الوطنية الكبرى، الناجحة والرابحة، والتي كانت حلقة أساسية من مجمل العملية الإنتاجية في البلاد، بحجج شتى، كاذبة، وبالتخريب في كثير من الأحيان، وبالتعسف أيضاً. وكان وراء ذلك انحياز لمفاهيم عوجاء، ولكن والأهم مداراة لمصالح شرائح طفيلية ناشئة من قلب تلك السلطات هي نفسها، وتوفِّر لها السيطرة على مقدرات البلاد وضبطها بما يناسبها، وكان وراءها أيضاً صفقات مع شركات عالمية ورشاوى وفساد وتبعية إلخ... تلك الصناعات الوطنية، تأسست منذ ما يقارب القرن من الزمن، ثم عرفت ازدهارها في زمن "جمال عبد الناصر"، الذي كان يؤمن بأنها، كصناعات أساسية هائلة الحجم - مثل مصانع النسيج، والحديد والصلب التي اشتهرت بها مناطق "المحلة الكبرى"، و"حلوان" وغيرهما أيضاً- هي أدوات للتحرر الوطني، باعتبارها تسهم في توفير الاكتفاء الذاتي، وتأسيس اقتصاد ينهض بمصر.

واليوم، مصر تقع تحت مديونية هائلة، وتبيع مصانعها، منتجها أو الأراضي التي تقع عليها، وتصل إلى حد بيع أصولها التي رهنتها أصلاً لإنجاز مشاريع لا جدوى منها... مدن جديدة، وكباري مصمَّمة على عجل، وساحات لا وظائف لها، وسلاح بأنواعه لا يُستخدم إلّا للقمع، وسجون هائلة الحجم، وفساد فساد فساد..

وقد نشرنا قبل بضعة أسابيع نصاً عن نضال عاملات "مصنع النسيج"، اللواتي أضربن مطالباتٍ بتحسين شروط حياتهن. وواكبنا النضالات الكبرى والمتكررة لعمال المصانع في سنوات الألفية الأولى، وكانت بحق تمهيدات أسهمت في الانتفاضة العارمة في 2011، التي لا تفقد دلالاتها الجبارة لكونها هُزمت وصُفيِّت بشراسة... وهي كانت قد أثبتت مجدداً أن مصر ولاّدة!

جدارية الصناعة المصرية .. كيف تغادرها الأيقونات؟ منى سليم

https://shorturl.at/I9M7y

في مصر: مشاريع سكنية بدل الصناعات الحيوية – جمال بخاري

https://shorturl.at/nZT0W

في رثاء شركة "ستيا" للغزل والنسيج بالإسكندرية 1-2 / منى علي علاّم

https://shorturl.at/d5eMc

معمار شركة "ستيا" للغزل والنسيج بالإسكندرية ومكانتها في النفوس2-2/ منى علي علاّم

https://shorturl.at/fHXUN

"يعودُ في العَشيّة أبي من العمل" - منى علي علاّم

https://shorturl.at/Fi44Z

وادي القمر في مصر - علي الرجّال

https://urlr.me/2H4tJ

هل عاد قطار الخصخصة إلى محطة مصر؟ منى سليم

https://urlr.me/B8q6h

القطن المصري لا يستحق الموت - منى سليم

https://urlr.me/G8bw1

القصة الكاملة للقومية للأسمنت.. دليلك لفهم الفشل في مصر - الموقف المصري

https://urlr.me/Q1VC6

وقائع جريمة قتل صناعة التعدين في مصر - أحمد مدحت

https://urlr.me/PjXc2

الحكومة المصرية تبيع الأصول مقابل الديون – صفاء عاشور

https://urlr.me/g7wMm

بيع أصول مصر.. لمن المُلك اليوم؟ ماجدة حسني

https://urlr.me/Lpqhv

موارد مصر ليست لشعبها.. من يُحكِم قبضته عليها؟ ماجدة حسني

https://urlr.me/gdqfM

كيف بُنيَ مأزق الاقتصاد المصري؟ عبد الخالق فاروق

https://urlr.me/8kXMK

محاسيب سوريا ومصر: الانفتاح الاقتصادي كإعادة إنتاج للنخب السلطوية – ياسين السويحة

https://urlr.me/LKCXp

مقالات من مصر

معاداة الأخضر ومجزرة الأشجار

أمنية خليل 2024-07-11

ما يحدث هو نزع مباشر لأهلية المواطنة، بمعناها الأوسع. من أن المواطنين يمكنهم اختيار شيء، بل والتحكم بعض الشيء في حياتهم اليومية. نزع صفة التحكم، والقول لهم بكل الأشكال المباشرة...