مترو برلين خريطة البلاد

رحلة واحدة في مترو برلين كفيلة بأن تظهر ما فعله الاحتلال بنا.
نحن الذين نلتقي في المترو بمحض الصدفة ونسأل بعضنا أسماء القرى والمدن التي جئنا منها أو حُرمنا منها... نحن الذين لا نستطيع أن نلتقي بشكل طبيعي كما يلتقي جميع البشر في أرضهم.
أنا الآتي من حيفا، وهي الفلسطينية المولودة في برلين، وهو الآتي من المخيمات في لبنان... حتى يصبح المترو خريطة بلاد.
.. رحلة واحدة في مترو برلين كفيلة بأن تظهر ما لم يستطعْ الاحتلال فعله: أنْ يغتال حلم الناس ببلادهم بكل تفاصيلها...

(نص وتصوير: محمد بدارنة - فلسطين)


05 تشرين الأوّل / أكتوبر 2016

المزيد من بألف كلمة

حياة إيتيل عدنان المتعددة

2021-11-18

تقول الكثير بواسطة القليل، وترى نفسها "شاعرة عربية في اللغتين الإنكليزية والفرنسية، وهذه مشكلة أعيشها، وهي بلا حلّ"... وما اعتبر سمة "طفولية" في ابداعات المختلفة هو في معناه نقيض "السينيكية"...