مقدّسان: فلسطين والزيتون(رنا بشارة - فلسطين)

الآن، في هذا الموسم، وعلى عادتهم في كلّ عام، قطع المستوطنون الصهاينة بمؤازرة قوات الاحتلال، مئات أشجار الزيتون في جميع أنحاء الضفة الغربية. ذلك أن الشجرة «المقدسة» باتت رمزا للقضية الفلسطينية، هذا عدا الرغبة بتمويت الأرض والناس. حبّة الزيتون المعذبة، كما تشير الدبابيس المغروسة فيها تشير رغم ذلك إلى الأمل والفرحة.
(رنا بشارة - فلسطين)


07 تشرين الثاني / نوفمبر 2013

المزيد من بألف كلمة

عن "أم عزيز" التي لم تجفّ عيناها قط

2023-03-24

على كرسيها المدولب، نراها تتنقل في أحياء مخيم برج البراجنة في ضاحية بيروت، بمساعدة إحدى قريباتها. يعرفها الجميع هنا، يوقفونها ويقبّلون رأسها رجالاً ونساءاً، ويناديها الشباب "يا أمي، كيف حالك...

فتيات عدن وموسيقاهنّ

2023-03-08

الانخراط بعالم الموسيقى بالنسبة للنساء في اليمن تحدّياً متعدّد الأبعاد. فهنّ أوّلاً "نساء" قد يواجهنَ التحريم أو الاستنكار مِن وجودهنّ في فضاء لم يعد معتاداً. وهنّ أيضاً بناتُ بلدٍ لا...