طلب من خليفة المسلمين بدعم معهد للفن المعاصر في مدينة حيفا

الى مولانا أمير المؤمنين أبو بكر القرشي الحسيني البغدادي، حفظه اللهتحية عطرة وبعد،مولانا الكريم، يا حفيد الخلفاء الراشدين، يا ابن الظاهر بيبرس ومكمل طريق محمد بن عبد الوهاب. لا يساورنا الشك بأنه خلال بضعة أشهر سيبايعيك كل أطراف عالمنا الإسلامي من إباضية عُمان حتى اسماعيلية سوريا، من طهران الإثني عشرية حتى آخر الصوفيين في موريتانيا، وإن لم يبايعوك فلا مفر من القضاء عليهم
2014-07-13

فراس خوري

سينمائي فلسطيني من حيفا


شارك
صورة أرشيفية للأوركسترا الوطنية الفلسطينية في حفل بمدينة حيفا في العام 2011

الى مولانا أمير المؤمنين أبو بكر القرشي الحسيني البغدادي، حفظه الله

تحية عطرة وبعد،
مولانا الكريم، يا حفيد الخلفاء الراشدين، يا ابن الظاهر بيبرس ومكمل طريق محمد بن عبد الوهاب. لا يساورنا الشك بأنه خلال بضعة أشهر سيبايعيك كل أطراف عالمنا الإسلامي من إباضية عُمان حتى اسماعيلية سوريا، من طهران الإثني عشرية حتى آخر الصوفيين في موريتانيا، وإن لم يبايعوك فلا مفر من القضاء عليهم كلهم إن أوجب. قد فرش الله دربكم بالورود والأزهار وسوف يكون فتحكم لأقطاب الوطن المرتد – بمعظمه - أسهل من دخول الخليفة عمر ابن الخطاب الى مدينة القدس.
نحن هنا في فلسطين نبايعك أيضاً يا مولانا الكريم، لكن بسبب الحصار لا نستطيع أن ننفذ الهجرة الى أرض الخلافة الطيبة. ها نحن نرسل لك بمبايعتنا عبر الوسائل المتاحة. لعن الله كل من أبى منا المبايعة، أو امتنع، أو أمسك عن، أو ماطل، أو أختبأ، أو هرب، أو اعتذر ليذهب الى التواليت لكي لا يبايعك (وهذا وارد لا محالة). يا من سيرته الذاتية نزلت وهي أسمى من أن نعرف منها حرفا واحداً. مولانا، بالرغم من عدم اهتمامكم بشؤون فلسطين، الا أننا نثق بعمق بصيرتكم وأن حربنا الأولى الآن هي مع الشيعة والمشركين. لكم بعد النظر يا سيدنا ولنا مراقبة النصر القريب بدون شك كما تقولون!
إمامنا الكريم، نبارك لكم ولنا فتح الموصل ودحر الرافضة الصفويين الحاقدين، شيعة الماجوس وأعوانهم، ونحن اذ لم نكن معكم بأجسادنا كنا بقلوبنا، لقد وصلتنا أخبار ما اغتنمتم بالموصل وما بارك الله به جهودكم من 500 مليون دولار، لذا أتينا في كتابنا هذا، طالبين منكم العون.
نحن "روح الفن"، رابطة شبابية للفن المعاصر في حيفا، فلسطين، لمسنا النقص والحاجة لوجود معهد فني عربي في المدينة التي يسيطر عليها الصهاينة من أكثر من 66 عاماً. نحن في أمسّ الحاجة لمعهد للفنون هنا لكي نحتوي إبداع فنانينا الشباب الذين لا يصل الكثير منهم الى تحقيق ذاته إلا بعد التخبط في حواشٍ فنية وثقافية اسرائيلية بائسة ترفض أصلاً ان تستقبلهم. مولانا العزيز، نريد أن نختصر لهم دروب التخبطات وتشرذم الهوية وأن نأوي قدراتهم وطاقتهم بلغتهم العربية في فلسطينهم، وأنتم في غنى من أن نشرح لحضراتكم عن أهمية الفنون والثقافة في نهضة الشعوب.
سيتضمن المعهد الفني ما يلي:
- فرع لدراسة التمثيل المسرحي والدراما، بفرعيه التمثيل والإخراج.
بالإضافة الى اتباع مناهج التدريس العالمية الغربية (من سوفوكليس وحتى ستانسلافسكي)، ننوي أن ندرس الإرث الدرامي العربي والإسلامي شعراً ونثراً. آملين أن نكون مدرسةً ومثالاً وقدوة لمدارس أخرى في وطننا.

- فرع للرقص المعاصر.
نحن في معهدنا نؤمن بأنه لا يمكن للراقصة أن تكون راقصة من غير أن ترقص، لذا رأينا أن على طالباتنا أن يرقصن جميعاً، آملين أن لا يناقض هذا تعاليمكم، اذ وصلتنا أنباءٌ متضاربة من عندكم حول موضوع رقص النساء. لكم القول الفصل ولنا الطاعة.

- فرع الموسيقى. سيتم التركيز على الموسيقى الشرقية، الا أن الموسيقى الغربية ومدرسيها سيكونون حاضرين في معهدنا، (سوف يزور محمد عساف مدرستنا كل شهر إذا حصل على تصريح).

- فرع للفنون البصرية والسينما.

قد اجتمعنا مؤخراً من أجل أن نلائم رابطتنا مع التطورات التي تحدث في المنطقة بعد فتوحاتكم، وها نحن نعد بالآتي أمامكم، أنه اذا ما قمتم بتمويل مشروعنا:
1) سوف نجمع لكم جزية أهل الذمة، وسوف نحاول صلب كل غير مسلم لا يدفع الجزية، الأغلبية في حيفا هم من غير المسلمين، لذا نحتاج الى عدد لا بأس به من الصلبان. زودونا بحراً إن أمكن.
2) سنعمل جاهدين على قطع رأس كل من يأخذ الربا.
3) سنقوم برجم كل من تخلّ بالآداب العامة (لا حاجة لأن ننتظرها حتى تزني).
4) سندمر كل شيء يشبه الوثن في هذه المدينة، (الأوثان هنا إحدى مشكلاتنا المركزية، ولا تقل أهمية عن مشكلة أنابيب مياه المجاري المهترئة والتلوث البيئي، هناك هيستيريا أوثان في المدينة، أصبح الناس يعبدون كل شيء، وهناك حالات يعبد فيها الابن وثنا مختلفا عن وثن أبيه، والله أعلم!)
نحتاج اليك يا مولانا الكريم، أنت أملنا بالتحرر من نير الاستعمار وبراثن الاحتلال. هبَّ لعوننا، يا من رفع عيوننا من غير أن ترمش صوب روما. نصرنا معكم أكيدٌ وقريب، حتى ذلك الحين.. نحتاج منكم الى 4 ملايين دولار، هذا بالإضافة الى غرفة "مولتي ميديا" وكومبيوتر، وغرفة أرشيف.
ملاحظة: مولانا الصفي، نحن هنا في انتظار انهيار أميركا القريب كما وعدت في كلمتك الأخيرة. ونطلب من حضرتكم ان تؤجلوه قليلاً لبعد المونديال إن أمكن، لكي لا يسرق هذا الحدث الأضواء عن هذه البطولة التي نحبها حباً جماً في فلسطين.

مودتنا الخالصة.

رابطة "روح الفن"
رابطة شبابية فلسطينية في حيفا.
عنهم: فراس خوري
           

مقالات من حيفا

شهادتان من غزة

شهادتان من غزة لصحافيين من أبنائها ممن كانوا "هناك": واحدة تقول "ها أنا بعد نحو عقدين، أسير على الطريق، وأحمل طفلتي وزوجتي إلى الوجهة غير المعلومة ذاتها. لكن هذه المرّة،...

للكاتب نفسه

«شعب بلا أرض إلخ إلخ..»

فراس خوري 2013-05-15

الشعب الذي لا يروي/ لا يتمكن من أن يروي ويكتب قصته مجدداً ومجدداً، هو شعب لا وجود له. فماذا يعرف العالم اليوم مثلاً عن إبادة الشعوب الأصلية للقارتين الأميركيتين، وهي...