"شوكان" حرّ

خمس سنوات ونصف تقريباً من عمره الغضّ أمضاها محمود أبو زيد "شوكان" خلف قضبان السجن في مصر، وذنبه الوحيد –كما أكدت منظمة العفو الدولية- أنه كان يقوم بعمله كمصور صحافي كالمعتاد يوم فض اعتصام رابعة العدوية في 14 آب/أغسطس 2013، وهو اليوم الذي قتل فيه أكثر من 800 متظاهر وتمّ القبض على المئات.

تمّ إطلاق سراح الشاب منذ أيام قليلة أخيراً، في 4 آذار/مارس 2019، بعد أن أصدرت محكمة جنايات القاهرة في أيلول/ سبتمبر 2018 حكماَ بسجنه لخمس سنوات، وهي المدة التي كان قد أمضاها بالفعل في السجن، ليعود بذلك إلى أحضان أمه، بعد أن هزل جسمه ومرّ بظروف صحية متردّية للغاية في السجن.

بعد إطلاقه، صرّح شوكان لوكالة رويترز أنه "لن يكون الصحافي الأول ولا الأخير الذي سيتعرض للسجن أو حتى القتل في مصر".


08 آذار / مارس 2019

المزيد من بألف كلمة

قتلوا شيرين أبو عاقلة.. لكن الصوت باقٍ

2022-05-12

تغني لها أم أحمد فريحات "من جنين الأبية، طلعت شمعة مضوية.. قولوا الله قولوا الله، هَي شيرين مش حَياللا.." وتمضي باكية. حملت شيرين أبو عاقلة قصص كل بلدة وحارة ومخيم...

في سوريا.. البحث بين الوجوه

2022-05-05

بعد كل ما جرى في البلاد التي اشترك كثيرون في تناتشها ونكبها، وبين فيديو المجزرة ومنظر الناس المنتظِرين والمتحلقين بيأسهم وأملهم، ما زال النظام وسط كل هذا قادراً على تذكير...

مأساة الحالمين على متن مركب..

2022-04-28

يوم السبت 23 نيسان / أبريل 2022، غرق مركب قبالة شواطئ مدينة طرابلس اللبنانية في فاجعةٍ ما زال أهل المدينة يحاولون استيعاب صدمتها. مئة شخص حسب معظم التقديرات كانوا على...