النقابات والمسألة الاجتماعية

واحدة من أبرز علامات تعثر المسار الانتقالي الراهن هو تغييب المعركة الاجتماعية وتهميش لاعبيها. وبعد ثورات 2011، تشهد دول المنطقة تكريساً متزايداً للاتجاهات الاقتصادية التي تسببت بالغضب الشعبي، بينما لم تستطع القوى السياسية الموجودة (بما فيها تلك اليسارية) أن تتبنى خطاباً اقتصادياً بديلاً، ولم تبادر الى بلورته وإثارة النقاش حوله، بينما اختزلت عملية التغيير بمعارك الدستور والصناديق الانتخابية. في تونس ومصر، لعبت الحركات العمالية والنقابية (المستقلة عن السلطة) دوراً ريادياً في الاحتجاجات الشعبية، فمهّدت للانتفاضات وساهمت بفعالية في سقوط الطغاة. وهي فتحت الفرص أمام صعود حركات نقابية مستقلة، فانتقل الصراع السياسي إلى معارك طاحنة بين نقابات الأنظمة وتلك التي تناضل لانتزاع حرية التنظيم وتحقيق مطلب العدالة الاجتماعية. إلا ان انخراط القوى العمالية والنقابية في الحراك الشعبي لم يترجم إلى دور فاعل في فرض المطالب الاقتصادية والاجتماعية في سياق هذا الصراع.
والسؤال المتكرر يتعلق بمكانة القوى الاجتماعية في البنية المهيمنة، ومقدار استعادتها لأطر العمل النقابي كوسيلة نضالية. وهذا لا يحجب التحديات، الخارجية منها والداخلية، التي تواجه النقابات العربية المستقلة لتستنهض نفسها وتنفض عنها تاريخاً ثقيلاً من الخضوع للسلطات القائمة، ومن التنازل عن مصالح من يفترض بها تمثيلهم، تلك المطلبية المباشرة، وتلك التي تتعلق بمجمل الخيارات العامة المتبناة.
يتضمن الملف مواضيع عامة تتناول سياسات صندوق النقد الدولي، والمشهد النقابي الإقليمي، والواقع العمالي والتغيرات الاقتصادية... بالإضافة إلى تناول الوضع النقابي في عدد من البلدان العربية التي شهدت حراكاً عمالياً ونقابياً في السنوات الأخيرة.
 

مستقبل الحركة النقابية العربية ودروس الماضي

هاني مسعود 2013-11-27

أعاد الزلزال الاجتماعي الحاصل في المنطقة العربية، طرح الأسئلة الأساسية أمام الحركة العمالية ومنظماتها النقابية، حول دورها في المجتمع، وعلاقتها بالدولة والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني الأخرى، كما حول مشاركتها...

المشهد النقابي في فلسطين

تواجه الحركة النقابية في فلسطين مشاكل واختلالات هيكلية تشترك عوامل خارجية وذاتية في مصدرها. وقد ظل العمل النقابي الفلسطيني طيلة العقود السابقة عرضة لمؤثرات منها إجراءات الاحتلال الإسرائيلي، والسياق التاريخي...

البحرين: السياسة تضرب النقابة

كبقية مؤسسات المجتمع المدني، تواجه الحركة النقابية البحرينية تحديات كبيرة، لا سيما بعد انطلاق الحراك المطلبي في شباط/ فبراير 2011. فعلى العكس تماماً مما حصل في بعض بلدان الربيع العربي،...

الأردن: تعديل قانون العمل

اخذت الحركة العمالية الأردنية بالتبلور والانطلاق بصدور دستور 1952، الذي اتاح البدء بتشكيل النقابات العمالية. ومع نهاية الستينيات وصل عددها الى 36 نقابة. وجاءت هزيمة حزيران 1967، وما أعقبها من...

على ماذا تتصارع الحركة النقابية العراقية اليوم؟

جميل محسن 2014-02-12

«الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق» قديم، نشأ في العام 1933. مع التغلغل الرأسمالي، وحاجات القوات البريطانية المستعمِرة إلى المواصلات والأبنية والجسور والبنى التحتية والموانئ وخطوط سكك الحديد، لتسهيل تنقلاتها...

تونس: الاتحاد العمالي كقوة توازن سياسية

يوم 26 كانون الثاني/يناير 1978، المسمى «الخميس الأحمر» (بحسب مناضلي «العامل التونسي» اليسارية، بسبب تضرجه بدماء الشغيلة والناس، بينما آخرون يسمونه بـ«الأسود» إدانة لقيادة الاتحاد)، هو تاريخ أول انتفاضة كبيرة...