اللاجئون الأفارقة في لبنان: اعتصامٌ صامت

بدأ اللاجئون واللاجئات الأفارقة (من السودان، أثيوبيا، الصومال، إيريتريا) اعتصاماً مفتوحاً أمام المكاتب الإدارية للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين (UNHCR)، يوم الإثنين في 26 آب/ أغسطس 2019، بمشاركة نساء وأطفال ورجال من فئات عمرية مختلفة، في ظل تعتيم إعلامي وعدم مبالاة من الجهات الرسمية اللبنانية والدولية.
وتتلخّص مطالب المعتصمين بالنقاط التالية:
• وقف الإجراءات والسلوكيات العنصرية الممارسة من موظفي وموظفات المفوضية،
• الاستماع إلى المطالب بدل سياسة التهديد والقمع،
• التسريع في إنجاز الملفات وإعطاء الأجوبة، سلبية كانت أم إيجابية،
• فتح ملفات اللجوء،
• تأمين الحقوق الكاملة في الغذاء والسكن والتعليم والطبابة والعمل...
ويأتي هذا الاعتصام بعد أشهر شهدت تزايداً ممأسساً في السياسات العنصرية والتمييزية على امتداد الأراضي اللبنانية تجاه اللاجئين الفلسطينيين والسوريين كذلك.

الصور من صفحة "أخبار الساحة" على "فايسبوك"


05 أيلول / سبتمبر 2019