رمضان زاهٍ

على الرغم من الاجواء البشعة، المشْبعة بروائح البارود وبالتهديد بمزيد من الحروب، وعلى الرغم من الرئيس الأميركي الذي يحضر الى فلسطين للاحتفال مع الاسرائيليين بعيد نكبتنا الواقعة منذ 70 عاماً، ناقلاً سفارة بلاده الى القدس كهدية، وعلى الرغم من كل البؤس المعيشي لملايين البشر.. على الرغم من كل هذا الخراب، فرمضان على الابواب، آتٍ بكل ما يحمله من معاني جميلة. فدعونا نتجاهل الممارسات القبيحة التي صارت ملتصقة به، ومنها الاسراف في الافطار جشعاً او تفاخراً، ومنها عدم الالتفات الى التراحم العائلي والاجتماعي.. نتجاهلها ونحتفل به زاهياً ووثاقاً بين ابنائه.


10 أيّار / مايو 2018

مقالات من بألف كلمة

نحن جميعاً نتنفس هواء ملوثا بشكل قاتل!

2018-05-03

9 من بين كل 10 أشخاص يتنفسون هواءً يحتوي على مستويات عالية من الملوِّثات، بحسب بيانات جديدة صادرة عن منظمة الصحة العالمية (2 أيار/ مايو 2018). وتلوث الهواء يهدد الجميع...

قصف المدنيين في اليمن

2018-04-26

عشرات القتلى من المدنيين في اليمن، في أقل من أسبوع واحد، في عمليات قصف جوي لـ"التحالف السعودي"، بينهم 40 مدنياً على الأقل وثّق مقتلهم مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان..